أهلاً وسهلاً

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته | أهلاً ومرحباً بكم في مدونة الدكتور عبداللطيف هاشم خيري لعلم المعلومات والمكتبات | مدونة متخصصة أسعى من خلالها للتواصل مع المتخصصين والباحثين وطلبة العلم في المجال، وللإفادة من خلال تبادل الآراء ومناقشة كل ما هو جديد في التخصص بصورة عامة | أتشرف بمشاركاتكم ومقترحاتكم لتطوير الصفحة بما ويتناسب مع إمكانياتي وتطلعاتكم. بسم الله الرحمن الرحيم: ((...لا يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لا تُؤَاخِذْنَا إِن نَّسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا..)) والله الموفق المعين.

السبت، 2 يناير، 2016

قسم المعلومات والمكتبات في الجامعة المستنصرية ينظم ندوة ثقافية حول (وصف واتاحة المصادر RDA)


  

   ضمن فعاليات لجنة النشاط الثقافي في قسم المعلومات والمكتبات للعام الدراسي 2015 – 2016، وبحضور ممثلين عن عمادة كلية الآداب في الجامعة المستنصرية، وأساتذة القسم والاقسام العلمية الأخرى في الكلية، وعدد من الضيوف الأكارم من المتخصصين والباحثين وطلبة العلم والمتابعين، نظمت لجنة النشاط
الثقافي في القسم وبالتعاون مع مكتبة ودار المخطوطات في العتبة العباسية ندوة ثقافية ومحاضرة حول (وصف واتاحة المصادر RDA) وذلك في يوم الإثنين الموافق 28 كانون الأول 2015 وعلى أروقة كلية الآداب في الجامعة المستنصرية. وقد تضمنت الندوة الثقافية عدة محاضرات تفضل بإلقائها مشكوراً كل من:
 
  • أ. م. د. خلود علي عريبي / قسم المعلومات والمكتبات في الجامعة المستنصرية.
  • م. د. أزهار زاير جاسم / قسم المعلومات والمكتبات في الجامعة المستنصرية.
  • السيد حسين ميري / مكتبة ودار المخطوطات في العتبة العباسية.
  • السيد حسنين الموسوي / مكتبة ودار المخطوطات في العتبة العباسية.
  • السيد مصطفى عباس / مكتبة ودار المخطوطات في العتبة العباسية.

    وقد جرى تناول العديد من الجوانب النظرية المتميزة والتجارب العملية القيمة في هذا المجال من قبل المحاضرين في الندوة، وتخللها عدد من المداخلات والمناقشات من قبل الأساتذة الأفاضل من السادة الحضور.

   
    ونحن إذ نتقدم بإسم رئاسة قسم المعلومات والمكتبات في الجامعة المستنصرية، ولجنة النشاط الثقافي في القسم والكلية بوافر الشكر والإمتنان للأساتذة الأفاضل المحاضرين والضيوف الأكارم على محاضراتهم القيمة ومشاركتهم الفاعلة في نجاح هذه الندوة الثقافية، فإننا نتمنى لهم دوام التوفيق والسداد، والمزيد من العطاء والمشاركة الفاعلة في الأنشطة الثقافية والندوات التي تقيمها لجنة النشاط الثقافي، بما يسهم في تبادل المعلومات والمعرفة بين المتخصصين والمهتمين، وندعو كافة الأساتذة الأفاضل والزملاء الأكارم للمشاركة في الأنشطة القادمة ومشاركة معلوماتهم القيمة وتجاربهم مع زملائهم وطلبة العلم والمهتمين والمتابعين.



    والله ولي التوفيق.

.